حوادث

تعرف علي عقوبة السب والقذف المتهم بها إبن ابوحماد ضد راشفورد لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي

الشرقية/طارق عيد

تعرف علي عقوبة السب والقذف علي وسائل التواصل الاجتماعي بعد واقعة التنمر باللاعب راشفورد كما يطلق عليها حيث أكد سيد سلامة، محامي الطالب المتهم بسب راشفورد نجم مانشستر يونايتد، أن لاعب مانشستر عمل توكيلات لـ 10 محامين مصريين يترافعون في القضية، في أمر يدعوا للغرابة.

وأكد أن النيابة انزعجت من البلاغ في بداية الأمر، وحققت في الموضوع وأرسلت لكل الجهات المعنية، والجميع أجمع على أنه لم تكن هناك جريمة بالمرة والنائب العام حفظ البلاغ.

وأضاف أن محاميي راتشفورد أقاموا دعوة قضائية مرة ثانية، جنحة مباشرة أمام محكمة أبوحماد والتي قضت بعدم الاختصاص، وتم إحالة الأمر إلى المحكمة الاقتصادية

واستطرد سيد سلامة، محامي الطالب المتهم بسب راشفورد نجم مانشستر يونايتد، أن محاميي راشفورد اعترضوا على مرافعته وقاطعوه والمحكمة أجلت القضية إلى 7 يوليو للمرافعة.

ولفت إلى أن بعض الفنانين المصريين تضامنوا مع راشفورد وانحازوا له، وطالبوا بمحاكمة الطالب المسكين وشتموه، مردفا من هاجم الطالب لم يشاهد الأوراق.

وأكد أن الأمر يدعو للغرابة، في الوقت الذي يمتحن فيه الطالب وهذا يشتت انتباهه، لافتا إلى أن الطالب من محبي راشفورد ومشجعي مانشستر يونايتد، وأصيب بحالة نفسية سيئة.

وتصور سيد سلامة، محامي الطالب المتهم بسب راشفورد نجم مانشستر يونايتد، أن يكون هذا الأمر مفتعل من أجل تربح بعض الشركات.

كشفَّ محمد عصام، الطالب في الفرقة الخامسة في كلية العلاج الطبيعي جامعة القاهرة، تفاصيل جديدة بشأن القضية المتهم فيها بالاعتداء بالسب والقذف على ماركوس راشفورد لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي، الذي ينشط ضمن فرق الدور الإنجليزي الممتاز البريميرليج.

وقال عصام، ابن مركز ومدينة أبو حماد في محافظة الشرقية، في تصريحات نشرها عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إنه تواصل مع ماركوس راشفورد لاعب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، وذلك عن طريق أشخاص في بريطانيا، والذين أخبروه بأن ماركوس راشفورد لا يعرف شيئًا عن الدعوى المرفوعة ضده، فضلًا عن أن ماركوس راشفورد لا يُدير حسابه الشخصي بنفسه، وإنما هناك شركة راعية هي التي تتولى مهام إدارة الحسابات الخاصة به.

والسب والقذف عبر وسائل التواصل الاجتماعي من الجرائم التي يعاقب عليها القانون المصرى، بقانون العقوبات في 6 مواد ومادة بقانون تنظيم الاتصال، وينص القانون المصرى على :-الحبس مدة لا تقل عن 24 ساعة ولا تزيد عن 3 سنوات وغرامة لا تقل عن 500 جنيه، ولا تزيد عن 20 ألف جنيه لكل من تعمد ازعاج الغير أو أساء استخدام مواقع التواصل الاجتماعي.

كما نص القانون على الحبس الوجوبى مدة لا تزيد عن 3 سنوات وغرامة تصل إلى 200 ألف لكل من سب أو استخدم ألفاظا خارجة بغرض التشهير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى