الحكومة المصرية

الحكومة المصرية تنفي نقص السلع الغذائية بسبب الأزمة العالمية

 

باريس/مرثا عزيز

نفت الحكومة المصرية، اليوم الأحد، الشائعات بتعرض البلاد لأزمات نقص واختفاء سلع غذائية جراء تداعيات أزمة الغذاء العالمية.
وأوضحت رئاسة الوزراء، عبر صفحتها على موقع التواصل فيسبوك، أن أنباء في بعض المواقع الإلكترونية وصفحات التواصل الاجتماعي انتشر بشأن تعرض مصر لأزمات نقص واختفاء سلع غذائية جراء تداعيات أزمة الغذاء العالمية، ما دفع المركز الإعلامي لمجلس الوزراء بالتواصل مع وزارة التموين والتجارة الداخلية، والتي نفت تلك الأنباء.
وأكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية أنه لا صحة لتعرض مصر لأزمات نقص أو اختفاء سلع غذائية جراء تداعيات أزمة الغذاء العالمية، مشددة على توافر السلع بجميع أنواعها بكافة الأسواق على مستوى الجمهورية، كما يتوافر احتياطي استراتيجي آمن ومستدام من السلع الاستراتيجية والأساسية لمدة لا تقل عن 6 أشهر.
كما أكدت قدرة الدولة على تجاوز الأزمة العالمية، وتوفير السلع الغذائية الآمنة والصحية للمواطنين دون نقص أو اختفاء أي سلعة من الأسواق، مشيرةً إلى العمل على إنشاء 7 مستودعات استراتيجية إقليمية للسلع الأساسية، بهدف زيادة المخزون السلعي الغذائي ليغطي الاستهلاك المحلي من 8 إلى 9 أشهر، من خلال زيادة المساحات التخزينية
قد تكون صورة ‏نص‏