فتاه صعيدية تحلق فى سماء التنمية

كتب السيد عنتر
تنموية من مبادرة فردية إلى مؤسسة عملية تحقق إنجازات واقعية تنموية هي فكرة فتاة صعيدية تعلمت واكتسبت خبرات عديدة ومتنوعة في مجال العمل التنموي والمجتمعي من خلال التطوع والعمل في عدة جمعيات ومنظمات أهلية وعربية ودولية حتى انشات مركز تنموية للدعم الفني والاستشارات المالية والإدارية لمنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص في عام 2018 والذي يعمل على تقديم كافة الخدمات لتطوير وتنظيم ورفع كفاءة منظمات المجتمع المدني داخل مصر وخارجها ومن خلال العمل على مدار أربعة سنوات قمنا بتقديم العديد من الخدمات كتنمية الموارد وتصميم المقترحات ووضع الخطط والبرامج التثقيفية والفنية والإدارية والقانونية لرفع كفاءة العمل بتلك المنظمات وتصميم دراسات الجدوى للمشروعات الاقتصادية وتطوير وبناء قدرات العاملين بالمجتمع المدني أما عن طموحاتنا خلال الفترة المقبلة فنحن نسعى بخطوات حثيثة إلى تنفيذ عدة ملتقيات ومؤتمرات وورش عمل للتشبيك بين منظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص والمستثمرين لسد فجوة نقص الموارد وزيادة حجم التدخلات التنموية لحل المشكلات المجتمعية على أسس ومنهجية رؤية مصر 2030
فمن هى هذه الفتاه
أروى عثمان من محافظة أسيوط مدير مركز تنموية للدعم الفني والاستشارات المالية والإدارية لمنظمات المجتمع المدني والقطاع الخاص وعضو مؤسس بالاتحاد العربي لرائدات أعمال الاقتصاد الأخضر وأخيرا
تقول اروي عثمان انه تم
اعتماد مركز تنموية للدعم الفني والاستشارات المالية والإدارية لمنظمات المجتمع المدني من المنظمة الدولية للاعتماد بالولايات المتحدة الأمريكية كمركز يحقق أعلى المعايير في الإدارة التنظيمية وإدارة الأعمال وأداء الأعمال من خلال الالتزام بالجودة والتحسين المستمر