مقالات

تليكتابة … فقدان الرغبة

بقلم- أسامة بدر

يأتي فقدان الرغبة في كل شيء بسبب بسيط جدا وهو الملل والحياة الروتينية

الحياة مشاركة وخاصة الحياة الزوجية ودائماً وأبداً ستظل المشاركة بين الزوجين طيلة حياتهم في حالة وجود عنصر مهم وهو التفاهم .

تزوجا وعاشوا أجمل أيام شهر العسل وبدأو في الجد والمعايشة مع الواقع الجديد .

هل ستستمر المشاركة بينهم أم ستنتهي علاقتهم بالطلاق ؟

هل الزوجة تعمل أم ربة منزل ؟

دائماً أُحبذ إلاجابة علي السؤال الأخير
عندما نأخذ المثل الأول وهو أن الزوجة ربة منزل
ومدي علاقة الطلاق بفقدان الرغبة وما هي الرغبة أصلاً .

ربة المنزل تقع عليها مسؤولية كبيرة وبما إنها ربة منزل إذاً هي في كفالة رُجل قادر علي توفير إحتياجتها ولكن !

المشاركة هنا بين الزوجين هي الإختصاص في المسؤوليات بمعني أن الزوج عليه توفير إحتياجات الزوجة والأولاد والبيت والخلاصة الرعاية المالية

الزوجة ربة المنزل عليها توفير الراحة لزوجها ورعاية الأولاد ومتابعتهم في كل شيء

واليوم نتحدث عن ظُلم المرأة نتيجة فقدان الرغبة والتي قد تكون غير مقصودة وتؤدي إلي الخيانة ومن ثَم الطلاق .

إستيقظت صباحاً علي صوت زوجها المرتفع يريد تناول الإفطار كي يذهب إلي عمله والذي تبدل حاله عن السابق فكان يوقظها بالمداعبة والملاطفة في السابق وقد يكون ذلك التغُير نتيجة عوامل كثيرة أهمها ضغوط الحياة وكِبر حجم المسؤوليات .

بعد أن تناول الزوج وجبة الإفطار ذهب إلي عمله وبدأت الزوجة في ما هو مفروض عليها من أعمال منزلية مثلها كمثل أي إمرأة متزوجة وربة منزل .

رغبت الزوجة في الإنفراد بزوجها وتهيئة الأجواء للقائها الشرعي مع زوجها فكانت ردة فعل الزوج غير متوقعه ورفض بداعي الإرهاق والتعب ويصادف هذا اليوم عدم إرهاق زوجته في أعمال المنزل .

في مرة أخري أراد الزوج لقاء شرعي مع زوجته والتي تصادف في هذا اليوم إنها كانت مرهقة جدا من أعمال البيت ومراعاة الأولاد وتوفير إحتياجات البيت ورفضت لتعبها الشديد في هذا اليوم وبالرغم من رفض الزوج من قبل إلا إنه لم يقدر تعبها .

لم ينظر الزوج لزوجته نظرة رحمة وأصر علي طلبه فلبت له طلبه وهي قد تكون في غيبوبة فكان اللقاء فاتراً وليس به تشويق وإثارة ، وكانت النتيجة فقدان الرغبة من الطرفين .

الأول
الإرهاق والتعب أحل بجسد الزوجة وكانت النتيجة عدم القدرة علي التفاعل مع الزوج مما أعطاه إحساس بأنها تركت جسدها وهي مفتقدة الرغبة ولا يعلم الزوج إنها غير قادرة علي مبادلته المشاعر والأحاسيس في تلك اللحظة .

الثاني
عدم وجود الإثارة والأصوات الإيحائية من الزوجة والتي تدل علي المتعة مع زوجها جعلت الرغبة عند الزوج معدومة فنفر منها وغضب ولم يبالي بمدي تعبهاطوال اليوم في عمل البيت .

مثل هذه المواقف وتكرارها قد يؤدي إلي خيانة أحد الطرفين للأخر نتيجة فقدان الرغبة وعدم وجود إتفاق فيما بينهم علي موعد أو توقيت يكون فيه الطرفين مستعدون لعمل اللقاء الشرعي .

حدوث الطلاق هنا يكون لسببين ليس لهم ثالث

الأول فقدان الرغبة بين الزوجين ويرجع هذا لأسباب كثيرة منها عدم إعتناء أحد الطرفين بالنظافة الشخصية ، عمل هذا الشيء رغبة من طرف واحد ، عدم الإحساس بالمتعة ، والكثير من هذا القبيل .

الثاني
نتيجة فقدان الرغبة قد تأتي الخيانة وهنا لن يستطيعا أن يُكملا حياتهما مع بعض مرة أخري .

للرجال :
عندما ترفض زوجتك اللقاء الشرعي يجب عليك سوألها عن السبب لكي لا تظلمها بالطلاق أو الخيانة وتأكد أن السبب قد يكون منك.

فقدان الرغبة قد يأتي من سرعة القذف مثلا فتشعر أنت بلذة الجماع وتسعد في تفريغ شهوتك وطاقتك ولم تنظر لسعادتها ، وقد يكون فقدان الرغبة للإرهاق من العمل في المنزل ، وقد يكون العذر الشهري .

فيجب علي الرجل أن يعرف سبب فقدان الرغبة من زوجته.

للنساء
بين الزوج والزوجة لايوجد ما يسمي بالخجل ويجب أن تصارحي زوجك بما يرضيكي وخاصة المتعة باللقاء الشرعي وأن لا يكتفي زوجك بمتعة نفسه علي حسابك لكي لا تصلي لفقدان الرغبة ولكي لا تقعي فريسة لمستغل.

أما السيدة أو الزوجة التي تعمل .

هل يقدر الزوج قيمة عملها ؟ وهل سيكون متعاون معها في عمل البيت مثلما تفعل هي وتتعاون معه في حصد نقود من خلال وظيفتها لكي توفر الحياة الزوجية المريحة لهم .

هنا قولا واحداً يجب علي الزوج التعاون مع زوجته وإقتسام أعمال الحياة بينهم فيجب أن يساعدها في عمل البيت وتربية ورعاية الأولاد .

حتي في اللقاء الشرعي إما يلتمسا العذر لبعضهما وإما ينعما بلقاء ممتع .

ولكي لايحدث الطلاق بسبب فقدان الرغبة يتم الأتي :

التحدث في كل التفاصيل بدون خجل

فتح حوار دائما مع الأسرة كلها لزيادة التواصل فيما بينهم

تغير الجو من الأشياء التي تَمُد الجسم بتجديد الطاقة والنشاط مثل السير بالقرب من المنزل أو إستقطاع وقت وقضاءه مع الأسرة بالسفر أو تناول أحد الوجبات خارج المنزل

الإستماع الجيد من الطرفين لبعضهما والوقوف علي معالجة السلبيات وحل المشكلات

فقدان الرغبة يأتي من مثل هذه الأشياء والتي تدمر البيت وتُشتت الأسر .

تليكتابة جديدة ولقاء يتجدد معكم وموضوع جديد عن الطلاق فتابعوني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى