رياضة

تعين “فرج القبائلي” وكيلاً لنادي سيلتافيغو الإسباني في ليبيا

هشام سعيد
 
أعلن نادي سيلتافيغو الإسباني عن تعين “فرج أحميدة القبائلي” وكيلاً له بدولة ليبيا لفتح أول أكاديمية رسمية للنادي الإسباني في شمال افريقيا وخصوصا في ليبيا.
وجاء هذا التكليف عقب الإتفاقية التي تم توقيعها بين إدارة النادي الإسباني وشركة فرسان المتوسط الرياضية الليبية التي يشغل “القبائلي” منصب مديراً لهذه الشركة.
وفي يونيو الماضي تم افتتاح الأكاديمية الإسبانية في ليبيا بحضور السفير الإسباني لدي دولة ليبيا “خافقي لاراشي” وتضم في صفوفها أكثر من 250 رياضي كدفعة أولى، تتراوح أعمارهم من الأربعة أعوام حتى السابعة عشر عاماً ومهمتها رسخ منهجية نادي سيلتافيغو الإسباني لدى الناشئ الليبي.
كما بدوره كلف “القبائلي” مديراً فنياً اسبانياً وخبيراً في مجال التدريب “خوسي أنخل” المدرب السابق لعدة أندية اسبانية بقطاع الشباب مثل نادي ملقا الإسباني وسيلتافيغو، كما كان له تجربة عربية في نادي اتحاد جدة السعودي.
ويمتلك “خوسي انخل” المدير الفني للإكاديمية خبرة كبيرة في مجال التدريب والإكتشاف لأكثر من سبعة وعشرون عاماً، كما سيقوم بدور كبير في كيفية تعليم اللاعب والناشئ الليبي أساسيات ومهارات كرة القدم الحديثة.
وفي سياق متصل تحدث “القبائلي” وكيل الأكاديمية، بأن كرة القدم في ليبيا بحاجة للإنفتاح على المدرسة الإسبانية والتي تعد من أفضل المدارس الكروية حول العالم، ولها باع كبير في كرة القدم.
وأشار “القبائلي” بأنه سوف يكون هناك معايشات بإسبانيا للمواهب الليبية والمدربين الليبيين الشباب
للإستفادة من خبرات وقدرات النادي الإسباني والذي تعتبر أكاديميته من أفضل الأكاديميات في أوروبا وتحتل المركز الخامس عشر أوروبيا.
وتسعى الأكاديمية خلال السنوات القليلة المُقبلة لتأهيل المدربين واللاعبين الليبيين للعب في أفضل أندية العالم، وتمكنهم من الإحتراف الخارجي، مما سيعود بالنفع على الكرة الليبية وخصوصا للمنتخب الليبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى