أخبار

الداخلية تكشف ملابسات زعم سيدة بتعذيب زوجها ووفاته بأحد أقسام الشرطة بالقاهرة

متابعة/عبيرطلعت

كشفت الأجهزة الأمنية المعنية بوزارة الداخلية، ملابسات ما تم تداوله على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، إحدى السيدات، زعمت خلاله تعرض زوجها للتعذيب ووفاته أثناء احتجازه داخل أحد أقسام الشرطة بمديرية أمن القاهرة، لاتهامه فى قضية إتجار بالمواد المخدرة.
وتبين من خلال الفحص عدم صحة تلك الادعاءات؛ حيث أن المذكور تم ضبطه وآخر وبحوزتهما كمية من مخدر الهيروين بقصد الإتجار، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية حيالهما، وأن المذكورة قامت بزيارته رفقة أحد الأطباء خلال فترة احتجازه، وتم توقيع الكشف الطبى عليه بمعرفة الطبيب، ولم يوصى بنقله للمستشفى لكون حالته طبيعية.
وفى وقتٍ لاحق، تبلغ للخدمات الأمنية بالقسم، بإصابة المذكور بحالة إعياء، وتم نقله لإحدى المستشفيات لتلقى العلاج، إلا أنه توفى، وبسؤال شهود الواقعة، لم يتهما أحدا فى التسبب فى وفاته جنائياً، وبالعرض على النيابة العامة، كلفت الطب الشرعى لمعرفة سبب الوفاة، وبمناظرة الجثمان بمعرفة النيابة العامة، تبين عدم وجود آثار تعذيب على المذكور.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى