محافظ كفر الشيخ ونائبه يشهدان الاحتفال بالعام الهجري الجديد

كفرالشيخ-رانياالشهاوى 

شهد اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ، وعمرو البشبيشي، نائب محافظ كفر الشيخ، الاحتفال بالعام الهجري الجديد 1444، بمسجد الاستاد بحضور اللواء تامر سعيد محمد، السكرتير العام، والمقدم محمد ابو ريا، ممثلا عن جهاز الامن الوطني، والشيخ محمد يونس، وكيل وزارة الأوقاف، والشيخ عطا بسيوني، وكيل مديرية الأوقاف، وعدد من القيادات التنفيذية والشعبية، ولفيف من قيادات الدعوة بالمديرية.
وقدم محافظ كفرالشيخ، التهنئة لأهالي المحافظة بمناسبة العام الهجري الجديد، داعياً المولى القدير بأن يديم نعمة الأمن والأمان والإستقرار على مصر الكنانة وشعبها العظيم، في ظل قيادة الرئيس عبدالفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.
قال الشيخ عطا بسيوني، وكيل مديرية الأوقاف بكفر الشيخ، إن الهجرة بمعناها الشرعي، ليس المقصود منها الانتقال من بلد إلى آخر وفقط، ولكن الهجرة هي ترك ما نهى الله عز وجل، الهجرة بمعناها الشامل والأعم هي الهجرة من الكذب إلي الصدق، الهجرة من الخيانة إلي الأمانة، داعيا الله أن يديم الأمن والأمان على مصر.

تضمن الاحتفال، تلاوة قرآنية عطرة للشيخ قطب أحمد الطويل، القارئ بالإذاعة والتليفزيون، ثم كلمة الشيخ عطا بسيونى ، وكيل مديرية الأوقاف، وابتهالات للشيخ محمد قطب الطويل، وقدم الحفل الشيخ عطا بسيوني، مدير الدعوة بمديرية أوقاف كفر الشيخ.