تحويل منزل العقاد بأسوان الي متحف… لجنة هندسية تتولى أعمال الترميم.

متابعة نصر سلامة

قامت اللجنة الدائمة لحصر المبانى ذات الطراز المعمارى المتميز ، والمبانى غير الآيلة للسقوط برئاسة الدكتور إسلام نوفل الأستاذ بكلية الهندسة بجامعة أسيوط ، وبمرافقة المهندس عبد الحاكم بشير مدير عام الإسكان بالمحافظة بمعاينة وتفقد بيت العقاد لسرعة التدخل العاجل من أجل ترميم وتدعيم المبنى كقيمة تاريخية ، ومدى إمكانية تحويل الدور الأرضى منه إلى متحف ومزار ثقافى وسياحى مفتوح لرواد ومحبى التراث والثقافة والفكر والأدب.

وقد أوضح مدير عام الإسكان بأنه فى إطار تعليمات محافظ أسوان ، وإهتمامه بإحياء التراث الذى تذخر به المحافظة ، وخاصة المتعلق برموزها فقد تم تقديم كافة التسهيلات لقيام اللجنة بالحضور لأسوان والمعاينة الميدانية لبيت العقاد الذى تم إنشاؤه منذ عام 1948 على مساحة 220 متر بشارع عباس فريد بنظام الحوائط الحاملة ومكون من أرضى ودورين ولم يشهد أى أعمال إحلال وتجديد من قبل ، مشيراً إلى أن اللجنة عقب قيامها بالمعاينة الميدانية لهذا المبنى التاريخى ستقوم بإعداد تقرير تفصيلى عن الحالة الفنية للمبنى والذى لوحظ ظاهرياً وجود تصدعات بالحائط الشرقى ، مع بعض الشروخ بالجانب الغربى ، بالإضافة إلى حدوث هبوط بأرضية الدور الأرضى للمبنى بإعتباره من الطراز المعمارى للأثار.

ولهذا قام اللواء أشرف عطية بإجراء التنسيق اللازم مع الدكتورة إيناس عبد الدايم وزيرة الثقافة لدعم الجهود المبذولة للحفاظ على بيت العقاد لكونه ضمن الأرث الفكرى والأدبى والتراث المعمارى من خلال تكليف الجهاز القومى للتنسيق الحضارى بتوفير الإعتمادات المالية اللازمة لذلك .