أخبار

مصرع وإصابة 7 مصريين في حادث مروري بالسعودية

 

امل كمال

أعلنت وزارة القوى العاملة، في بيان لها منذ قليل، عن مصرع2 مصريين ‘ وإصابة 5 آخرين، في حادث مرور مروع بالرياض، في المملكة العربية السعودية، وذلك في أثناء عودتهم من العمل، على طريق العارض في حي النرجس، يعملون جميعا في قطاع التشييد والبناء، بمهن: الحدادة والنجارة المسلحة.

وقال هيثم سعد الدين، المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوي العاملة: إن وزير القوى العاملة محمد سعفان، تلقى تقريرا عاجلا بالحادث، من مكتب التمثيل العمالي التابع للوزارة في القنصلية المصرية بالعاصمة السعودية، الرياض.

وأوضح المتحدث الرسمي، أن الملحق العمالي أحمد رجائي رئيس مكتب التمثيل العمالي، أشار في تقريره للوزير، إلى أن المتوفى الأول، يدعى: أسامة رشاد الدسوقي خليل، من منشية عبد الرحمن مركز دكرنس في محافظة الدقهلية، ويبلغ من العمر 36عاما، ومتزوج ولديه 3 بنات، أكبرهن تبلغ من العمر 8 سنوات، وتم التواصل مع ذويه، وإبلاغهم تعازي وزير القوى العاملة، وتوجيههم لعمل التوكيل اللازم؛ لشحن الجثمان، بناءً على رغبتهم.

وأشار رئيس مكتب التمثيل العمالي، إلى أن المتوفى الثاني، من نفس العنوان، ويدعى: علي، يبلغ من العمر 31 عاما، متزوج وله ابنة وحيدة، وجارِ المتابعة؛ للحصول على بياناته، والتواصل مع ذويه وإبلاغهم تعازي الوزير، داعين الله أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يلهم أهلهم الصبر والسلوان.

قال رجائي، إن أحد زملاء المتوفى الثاني، أفاد برغبة ذويه في دفن الجثمان بالمملكة العربية السعودية.

ومن جهته، كلف وزير القوى العاملة، المكتب، بالتنسيق مع القنصلية؛ لسرعة إنهاء إجراءات شحن الجثمان الأول، فضلا عن اتخاذ كل ما يلزم للحفاظ على مستحقات المواطنين المصريين المتوفين، وذلك في إطار الحفاظ على حقوق العمالة المصرية في الخارج، وحمايتها وصيانتها، ومتابعة مستحقاتها، وحل مشاكلهم أولًا بأول.

وأوضح الملحق العمالي، أن المصابين الـ5 في الحادث، إصاباتهم مختلفة، وتم علاجهم في قسم الطوارئ بمستشفى الشميسي، وخرجوا بسلام.

ونوه بأنه تم نقل أحد العمال المصابين، ويدعى: عماد عزمي، إلى مستشفى سعود الألماني، وبفحصه؛ تبين وجود كسر في عظمة الترقوة، وتلقى العلاج والرعاية الطبية اللازمة بطوارئ المستشفى، وخرج أيضا.

ولفت الملحق العمالي، إلى تعرض سائق السيارة التي كان يستقلها المصريون لإصابات، ولكن حالته مستقرة، ولم يخرج من المستشفى إلى بعد الإدلاء بأقواله عن كيفية وقوع الحادث.

فيما قال رئيس مكتب العمال: إنه تم رصد الحادث وقت حدوثه، بإحدى الكاميرات، وظهرت فيه سيارة العمال في طريقها، كما ظهر خروج سيارة أمامها من طريق جانبي، وعندما حاول السائق، أن يبتعد عنها؛ انحرف عن الطريق، واصطدم بالكثبان الرملية، وانقلبت السيارة.

وأشار إلى أنه تم نقل الجثامين والمصابين بالإسعاف الطائر- طائرة هليكوبتر، وتمت متابعة الحادث من جانب الملحق العمالي كريم أبو السعود، والمستشار القانوني بالقنصلية خالد الهوارى.

بينما وجَّه السفير طارق المليجي القنصل العام، بضرورة إنهاء إجراءات شحن الجثمان إلى مصر، وإصدار تصريح الدفن للعامل الثاني.

فيما يتابع مكتب التمثيل العمالي بالرياض، بالتنسيق مع القنصلية المصرية بالرياض، تقارير المرور؛ لمتابعة حقوق ومستحقات العاملين المصريين المتوفين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى