محافظات

ندوة تهديدات دوائر الأمن القومى المصرى فى جامعة الاسكندرية

 

 

كتب : فاطمة حسن 

 

نظمت كلية الدراسات الاقتصادية والعلوم السياسية، تحت رعاية الدكتور عبد العزيز قنصوه، رئيس جامعة الإسكندرية، بالتعاون مع مركز النيل للاعلام، برئاسة امانى سريح، وجمعية دراسات القانون الدولى، برئاسة ايمان خطاب ندوة بعنوان ” تهديدات دوائر الأمن القومى المصرى ” ألقاها اللواء أح وائل ربيع مستشار مركز الدراسات الإستراتيجية بأكاديمية ناصر العسكرية العليا، والكاتب الصحفى معتز الشناوى،نائب مدير تحرير جريدة الجمهورية.

افتتح الندوة الدكتور أحمد وهبان، عميد الكلية، مرحبا بالحضور، وأكد أن الأمن القومى هو القيمة والهدف الذى لا يقبل التنازل عنه لذا يجب الدفاع عن الوطن من المخاطر والتهديدات التى تواجهه والأشكال الجديدة من الحروب الالكترونية وغيرها والتوازنات الدولية.

وأعربت الأستاذة أمانى سريح مديرة مركز النيل للإعلام عن تقديرها لجامعة الإسكندرية، تحت قيادة الدكتور عبد العزيز قنصوة، لإتاحة الفرصة لمركز النيل فى عقد مثل هذه الندوات للتثقيف والتوعية، ومناقشة الموضوعات الوطنية والقومية الهامة لشباب مصر. 

واستعرض الكاتب الصحفى معتز الشناوى، نائب مدير تحرير جريدة الجمهورية، بطولات المصريين فى الدفاع عن الارض والعرض، والتى بدأت منذ القدم، عندما استشهد الملك المصري سقنن رع قبل الاف السنوات اثناء دفاعه عن ارض سيناء، ومواجهتة للهكسوس المحتلين.

مرورا بالحروب المختلفة فى العصر الحديث ( 1956 ، 1967، 1973 ) وحتى يومنا القريب عندما يضحى خيرت الشباب، من ابناء الجيش والشرطة، بارواحهم طواعية، حتى تعيش مصر والمصريين فى الامن والامان.

وذكر الشناوى ان فى مقدمة تحديات الامن القومى، يأتى الحفاظ على الانسان المصري، الذى يبذل الاعداء قصاري جهدهم، لتغييره للاسوأ، وتغيير افكاره، ويحاول اهل الشر زعزعة انتماءه للوطن، بين حين واخر، ولكن للوطن اجناد تحميه فى كل وقت وحين، وسيظلوا فى رباط الى ان تقوم الساعة، واستعرض لبعض النماذج الملهمة فى التاريخ الحديث كالشيخ سالم الهرش، والشيخ حسن خلف والشهيد منسي، مؤكدا ان ابطال مصر بالملايين وليسوا مجرد الالاف من الوطنيين، وسيظلوا كذلك الى يوم الدين.

ووجه حديثه للطلاب مشيرا لاهمية تحليل المعلومات خلال هذا العصر وأهمية التخصص فى المعلومات وتحديد الفرق بين المعلومات والشائعات.

وانتقل الحديث إلى اللواء أ.ح وائل ربيع، المستشار باكاديمية ناصر العسكرية، فاكد على اهمية مصر الجيواستراتيجية، فهى كانت مطمع دائم للقوى العظمى والكبري، بدء من الامبراطوريات ( البطالمة – الرومانية – البريطانية ) وانتهاء بمحاولات القوى العظمى توظيف القوى الناعمة لديها لاختراق الامن القومى المصري.

 مشيرا الى مفهوم الأمن القومى المصرى، وهو قدرة الدولة على حماية قيمها وتقاليدها ومصالحها القومية فى مجالها الحيوى واستخدام قدراتها الشاملة، والفرق بين الامن الداخلى والامن الاقليمي والامن الدولى، وابعاد الامن القومى، وكيفية صياغة الامن القومى للدولة، ودوائر الامن القومى المصري.

واشار اللواء ربيع لأهم تهديدات دوائر الامن القومى، خاصة مع الاحداث التى تشهدها المنطقة والعالم، وأطماع الدول المجاورة والمصالح الإستراتيجية والتعاون العسكرى والاقتصادى المختلف بين دول العالم. .

وفى نهاية اللقاء دارت عدة نقاشات مع الطلاب حول أهم القضايا التى تواجه المجتمع، وقامت مديرة مركز النيل للاعلام، بتقديم شهادة تقدير من الهيئة العامة للاستعلامات، للواء ا.ح وائل ربيع، تقديرا لدوره التوعوى فى الحفاظ على ابناء الوطن وتنمية عقولهم فى كافة المحافظات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى