فن

الفنان محمد لطفي القديم والجديد.. “الدكتور والملاكم”

 

كتب/خطاب معوض خطاب

الدكتور محمد لطفي فنان لمع واشتهر خلال سبعينيات وثمانينيات القرن العشرين وربما يتذكره البعض وربما لا يتذكره آخرون، وربما ساعد على تهميشه وندرة ذكر وسائل الإعلام له وجود نجم آخر يحمل نفس الاسم وهو الفنان والملاكم السابق محمد لطفي، والحقيقة أنه يوجد الكثير من المشاهير يحملون نفس الاسم رغم أنهم لم يعيشوا في زمن واحد، وقد يتم الخلط بينهم من قبل بعض المواقع والصفحات الإلكترونية، وفي مجال الفن سبق أن كتبنا هنا عن ممثلتين حملت كل واحدة منهما اسم شيرين، كما كتبنا عن الممثل القديم حلمي حليم والمنتج والمخرج حلمي حليم، كما كتبنا عن اثنين من الممثلين حمل كل واحد منهما اسم أحمد الحداد. 

 

*الفنان محمد لطفي القديم*

هو محمد لطفي حسن أحمد، ولد في يوم 11 مارس سنة 1944، وعمل مع كبار النجوم في مصر مثل رشدي أباظة وعادل إمام ونور الشريف وحسين فهمي صلاح ذو الفقار وسمير غانم وزبيدة ثروت ومديحة كامل وسهير المرشدي وماجدة الخطيب، وهو فنان أكاديمي حيث تخرج في المعهد العالي للفنون المسرحية قسم تمثيل، وواصل دراسته الأكاديمية وحصل على درجة الدكتوراه في تسعينيات القرن العشرين، وقد ترك العمل بالتمثيل وتفرغ للتدريس بمعهد السينما، وتوفي في يوم 23 أبريل سنة 2017.

 

وقد جسد عددا من الشخصيات البارزة في عدد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية، منها شخصية مصطفى الذي يقع في حب الفنانة فايزة كمال ولكن تبتلعه الرمال المتحركة في فيلم “الطائرة المفقودة”، وجنيدي نزيل مستشفى الأمراض العقلية في فيلم “أيام الغضب”، وكمال مأمور الجمرك الشريف في فيلم “أمهات في المنفى”، ومحمد المريض النفسي الذي يقع في غرام الفنانة أميرة في فيلم “في الصيف لازم نحب”، وزكي ابن الباشا في فيلم “يا رب توبة”، وماهر المجند في فيلم “أبناء الصمت”، بالإضافة إلى الشخصيات المميزة التي جسدها في أفلام “الظلال في الجانب الآخر” و”زهرة البنفسج” و”اللعبة”، وفي التليفزيون لا ننسى له شخصية الطبيب عصام في مسلسل “رحلة هادئة”.

 

*الفنان محمد لطفي الجديد*

هو محمد لطفي محمد عويس وولد في يوم 17 أكتوبر سنة 1968، وبدأ حياته ملاكما قبل أن يدخل عالم الفن عن طريق المخرج خيري بشارة الذي اختاره للاشتراك في فيلم “كابوريا” الذي يعد أول أعماله الفنية، وقد أجاد تجسيد شخصية الكوميديان خفيف الظل بالإضافة إلى شخصية الفتوة والبلطجي والصنايعي صاحب الحرفة وغيرها من الشخصيات التي فتحت له القلوب، فأحبه الكثيرون وتعلقوا به فأصبح له شعبية كبيرة وجمهور عريض ينتظر أعماله السينمائية والتليفزيونية.

 

ومن أهم وأشهر الشخصيات التي جسدها في السينما شخصية الضابط حازم حازم في “الباشا تلميذ” وعزوز في “ميدو مشاكل” والكابتن شيكو في “العالمي” وفرعون في “كباريه” وصلاح في “فاصل ونعود” وضابط القسم في “الثلاثة يشتغلونها” وبيجامة في “عيال حبيبة”، بالإضافة إلى الشخصيات التي جسدها في أفلامه الأخرى ومنها “أمريكا شيكا بيكا” و”البحر بيضحك ليه” و”إشارة مرور” و”ضحك ولعب وجد وحب” “ولاد رزق” و”حلاوة روح” و”عبده مواسم” و”تايه في أمريكا” و”سحر العيون” و”كذلك في الزمالك” و”رسائل البحر” و”البطل” و”هيستيريا” و”العنكبوت” و”عمهم”، ومن أشهر المسلسلات التليفزيونية التي شارك في بطزلتها “الهروب” و”سمارة” و”ابن الأرندلي” و”شرف فتح الباب”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى