أخبار عالمية

عقوبات صينيه على شركات اسلحه امريكية

 
متابعة:اشرف جمعه
 
أعلنت وزارة الخارجية الصينية أن بكين ستفرض عقوبات على الرئيسين التنفيذيين بشركتي بوينج للدفاع ورايثيون، بسبب تورطهما في أحدث مبيعات أسلحة لواشنطن لتايوان.
وأوضحت في بيان لها أن العقوبات المفروضة جاءت على تيد كولبير، الرئيس التنفيذي لشركة بوينج للدفاع والفضاء والأمن، ورئيس شركة Raytheon Technologies Corp (RTX.N) ردًا على موافقة وزارة الخارجية الأمريكية خلال الشهر الجاري على بيع معدات عسكرية لتايوان.
وتشمل المبيعات الأمريكية 60 صاروخًا مضادًا للسفن و100 صاروخ جو-جو، من بينها الشركات الرئيسية المعنية Boeing Defense، وهي قسم من Boeing Co (BA.N) وRaytheon.
الصراع الصيني الأمريكي على تايوان
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية ماو نينج، إن كولبير وهايز سيعاقبان لـ حماية سيادة الصين ومصالحها الأمنية، مستشهدا بتورطهما في مبيعات الأسلحة المضرة للصين إلى تايوان.
ولم يوضح ماو ما ستترتب عليه العقوبات أو كيفية تنفيذها، إذ إن أيًّا من الشركتين لا يبيع منتجات دفاعية إلى الصين، لكن كليهما لديه أعمال طيران تجارية قوية في الصين.
من جانبها أعلنت لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأمريكي، دعم قانون سياسة تايوان لعام 2022، الذي يوفر دعمًا عسكريًا أمريكيًا مستمرًّا لتايوان في مواجهة الصين، على الرغم من المخاوف بشأن مشروع القانون في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن والغضب من إجراء بكين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى