أخبارمحافظات

لليوم الثاني علي التوالي..ندوات تثقيفية لمواجهة الآثار المترتبة عن التغيرات المناخية بشباب كفر الشيخ

كتبت-رانياالشهاوى 

تواصل إدارة البرلمان والتعليم المدني بمديرية الشباب والرياضة بكفر الشيخ، لليوم الثاني علي التوالي، الندوة التثقيفية لمواجهة الآثار المترتبة على التغيرات المناخية، بحضور الدكتورة لمياء لطفى رئيس قسم الاقتصاد بكلية التربية النوعية لتقديم الندوة التثقيفية بمشاركة أعضاء مراكز الشباب اليوم بقاعة التعليم المدني بالمديرية، و ذلك برعاية الدكتور أشرف صبحى، وزير الشباب والرياضة و اللواء جمال نور الدين، محافظ كفر الشيخ .

تركزت الندوة حول عدة محاور أهمها تأثير المناخ على درجات الحرارة وارتفاعها بالشكل الذى يحدث خلل في الإنتاج الزراعي و حصيلة المنتجات و كمها و طبيعة تحملها لدرجات الحرارة المختلفة عن طبيعة نموها و بالتالى نقص إنتاجها، مما يؤدى إلى تغيير خريطة الغذاء العالمي و حدوث أزمة غذاء.

ناقشت رئيس قسم الاقتصاد آثار الغازات الضارة مثل غاز ثاني أكسيد الكربون و الميثان و تلوث البيئة الناجمة عن تزايدهما ، تناولت ايضا تأثير التغير المناخي على الاقتصاد العالمي و تزايد تحمل دول العالم أعباء الآثار الضارة له على الصحة و ظهور أمراض جديدة نادرة قد يكلف اقتصاديات الدول ابحاث علميه مكلفة و أزمة إنتاج اللقاحات والأمصال لعلاج المصابين كأزمة كورونا و تعالى أصوات تؤكد أنها مخلقة لايذاء البشرية و هدم اقتصاد الدول .

كما أشارت إلى تأثير التغير المناخي على إمكانية تغيير خرائط العالم و زحف التصحر مع تزايد درجات الحرارة التى تؤدى إلى زيادة البخر و ذوبان الجليد فى القطبين و اختفاء مدن بالكامل تحت مياة المحيطات والبحار، و احداث التغير الضار بالتنوع البيولوجي للكائنات و تغيير وجهة الطيور المهاجرة التى تساعد فى زيارتها السنوية على التخلص من بعض الكائنات الدقيقة الضارة التى قد تفقدنا منتجات زراعية على سبيل المثال، و تأثير التغيرات المناخية على زيادة معدلات الانقراض، و تغير السلسلة الغذائية و تأثيرها على طبيعة حياة الإنسان و سلوكه و غيرها من التأثيرات الضارة على الطبيعة و الإنسان .

أكد الدكتور عزت محروس وكيل وزارة الشباب والرياضة بكفر الشيخ أن المديرية تحرص على دمج الشباب فى النقاش المجتمعى حول التغيرات المناخية، لزيادة معارفهم و تحمل مسؤلية التنوير و التثقيف فى مجتمعاتهم الصغيرة و رفع الوعي العام حول الأهداف الوطنية للتنمية المستدامة، وذلك في إطار التحضير لإستضافة مصر لمؤتمر المناخ COP 27 في شرم الشيخ في نوفمبر المقبل، و من منطلق كون الشباب هم الشريك الأساسى لتحمل مسؤلية قيادة المستقبل .

يأتي ذلك بإشراف عبد المنعم الكنانى، وكيل المديرية للشباب و اشراف تنفيذي محمود الصاوى، مدير إدارة البرلمان و التعليم المدني و فوقيه بدر وهشام فتح الله وعبد الناصر طه وغاده سمير ودعاء رمضان واميره عادل وداليا الشامي

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى