أخبار عالمية

آلاف المعلمين يتظاهرون لتحسين ظروف العمل فى البرتغال

محمد حسونة
تظاهر الآلاف من المعلمين في العاصمة البرتغالية (لشبونة)؛ للمطالبة بتحسين ظروف العمل، وزيادة رواتبهم، وذلك بعد مرور أيام من تنفيذهم إضرابا جزئيا.
وذكرت شبكة “يورو نيوز” اليوم الأحد، أن أكثر من 20 ألف معلم شاركوا في “مسيرة المدرسة العامة” بناء على دعوة نقابية؛ بحسب مصدر في الشرطة، فيما أفادت النقابة بأن أكثر من 100 ألف شاركوا في التظاهرات.
وأضافت الشبكة أن المتظاهرين حملوا لافتات كتبت عليها شعارات مثل “احترام” و”كرامة” و”متحدون من أجل المدرسة”؛ حيث يطالب المعلمون بأخذ ساعات عملهم الفعلية في الاعتبار، وزيادة رواتبهم لمواكبة التضخم الذي بلغ 7.8% في المعدل عام 2022، في أعلى مستوياته منذ ثلاثين عاما.
يذكر أن الاحتجاج يأتي بعد سلسلة من الإضرابات الجزئية منذ مطلع شهر ديسمبر الماضي وأدت إلى إغلاق مؤقت لعدد من المدارس، كما اعتصم معلمون مضربون هذا الأسبوع لمدة خمسة أيام أمام وزارة التربية والتعليم بدعوة من الاتحاد الوطني للمعلمين.
يشار إلى أن الاتحاد الوطني للمعلمين دعا إلى تنفيذ إضرابات دورية، وتنظيم تظاهرة وطنية في 11 فبراير المقبل.
قد تكون صورة ‏‏‏شخصين‏، و‏‏أشخاص يقفون‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏تحتوي على النص '‏‎FUTURO!‎‏'‏‏
 
 
 
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى