عربية

 تزايد حالات الانتحار بين الأطفال في تونس

 

 

متابعة / محمد نجم الدين وهبى

 

أكدت آمال بلحاج موسى، وزيرة الأسرة والمرأة والطفولة وكبار السنّ التونسية أن حالات انتحار ومحاولات انتحار الأطفال في تنام بالبلاد، حيث تمّ خلال الأربعة أشهر الأولى من السنة الجارية تسجيل 8 حالات انتحار في صفوف الأطفال بمعدل حالتين شهريا و102 محاولة انتحار بمعدل 26 محاولة شهريّا خلال نفس الفترة.

وأضافت آمال بلحاج موسى – خلال افتتاحها اليوم بالحمامات الملتقى السنويّ لمندوبي حماية الطفولة – أنّ 80% من محاولات الانتحار هي للإناث وأنها قررت الشروع في إنجاز دراسة علميّة معمّقة لهذه الظاهرة وفهم أسبابها قصد الاستناد إليها لتحديد السياسات وتصويب التدخلات الوقائيّة في هذا المجال.

كما أعلنت الوزيرة التونسية عن الاتّجاه لإعداد دراسة علمية جديدة خلال الفترة القادمة حول ظاهرة الولادات خارج إطار الزواج، مبينّة أنه تم خلال الفترة الممتدة من 1 يناير/كانون الثاني إلى أبريل/نيسان 2023 تسجيل 300 ولادة خارج إطار الزواج.

وأفادت موسى بأن ثقافة الإشعار بالتهديدات التي تطال مصلحة الطفل الفضلى في تنامي وأن هذا يعكس تنامي الوعي بالمخاطر التي تهدّد الطفل والجهود الكبيرة والمضاعفة التي يبذلها مندوبو حماية الطفولة بمختلف أنحاء الجمهوريّة، حيث تطور عدد الاشعارات من 17 ألفا، سنة 2000 إلى 22 ألف إشعار سنة 2023 ومن 5500 الى 7500 إشعار خلال الأربعة أشهر الأولى من السنتين ذاتها.

وبيّنت الوزيرة أن 5 ولايات من الجمهوريّة تستأثر بالنصيب الأوفر من الاشعارات المتعلّقة بتهديد مصلحة الطفل الفضلى وهي صفاقس وأريانة ونابل وتونس وسوسة، مبرزة أنّ الوزارة ستشرع بداية من الشهر القادم في إصدار نشرة شهرية حول الأرقام والمؤشرات الخاصة بتدخلات مندوبي حماية الطفولة يتم وضعها دوريّا على ذمّة الباحثين والإعلام والمهتميّن بشأن الطفولة عبر موقع الوزارة ومنصّة حماية الطفولة على شبكة الإنترنت.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى